الخميس , 27 يوليو 2017
رئيس التحرير: عيسى علي بورسلي
أسسها المرحوم: بدر المساعيد
في سنة 2012
الرئيسية » كتاب الرأي العام (صفحه 20)

كتاب الرأي العام

الجزر المصرية .. كويتية!

غريب أمر بعض الكويتيين، سكت المصريون أو بعضهم عن التحدث عن جزيرتي صنافير وتيران، وعما إذا كانت هاتين الجزيرتين مصرية أو سعودية، وعاد المصريون وحتى السعوديين للانشغال بأمورهم الخاصة، لكن لازال الكويتيون يتحدثون وبشراسة غريبة وبحماس منقطع النظير حول هاتين الجزيرتين وكأنهم هم المعنيون بهذه الجزر، فهم يتناولون المعلومات حول هذه الجزر وما إذا كانتا مصريتان أو سعوديتان، فهذا يقول ...

أكمل القراءة »

إضرابكم «ندامة».. كسنة «الهدامة»

المفارقة هنا أن هناك من يدعي الوطنية وهم أبعد البُعد عن أي تمثيل لتلك المفردة بالتطبيق أو الإنتماء الى هذا الوطن. الحديث في بدايته لن يعجب الكثيرين ولكن كفانا شرذمة لحقوق هذا الوطن علينا، وكفى سلباً لصفات نزرعها في عقولنا كمواطنين، ونحن لا نمارس أضعف الإيمان منها بحق وطننا، فالكويتيون في وطنهم عليهم الواجبات قبل أن يطالبوا بالحقوق، فهل مارسنا ...

أكمل القراءة »

افتتاحية «الرأي العام»: أين خط الخوف على الكويت؟

تلقيت الكثير من الإتصالات تطلب الرأي أو لقاء تلفزيوني للحديث حول إضراب موظفي القطاع النفطي مثل «قناة سكاي نيوز» وغيرها، وللحقيقة لا أخفى أنني متابع لما يجري على الساحة، لكن كوني طريح فراش المرض في المستشفى لم أحبذ المشاركة بالرأي،كون الوضع أخذ منحى غير جيد، ما بين تخوين وتأييد وتصفيق وتهويل، ما زاد في يقيني أن السكوت أفضل، فلا داعي ...

أكمل القراءة »

إلى الزملاء والزميلات في القطاع النفطي

الزملاء والزميلات بالقطاع النفطي بعد التحية.. والاحترام والتقدير الكثير من الإخوان والأخوات في القطاع النفطي طالب برأيي حول ما يمر به القطاع من أحداث وأزمات في الوقت الحالي،لاسيما ما نشاهده الآن من إضراب العديد من العاملين في هذا القطاع الحيوي والمهم، فقد أكون من القلائل بـ«تويتر» الذين يسلطون الضوء على القطاع النفطي وأحداثه ومجرياته، ولاأقبل كل من يخدشهم كان من ...

أكمل القراءة »

يقول مراد المصري: حبوا بعض!

الموضة الجميلة في هذه الأيام لكي تكون مفكراً ذا وزن، وتطلب منك الجميلات أن توقع لهن على «الأوتوغرافات» هي أن تدندن كثيراً عن قضية التسامح والمحبة.. وأن تدير خدك الأيسر وتطلب صفعات الحاقدين.. أن تتحدث بأنه لا مشكلة لديك مع اليهود وأنهم أبناء عم.. مشكلتك الحقيقية هي مع «السهيونية»، يجب أن تلفظها هكذا أمام الكاميرا «سهيونية»! وتقول في النهاية بصوت ...

أكمل القراءة »

‏إقلاع رحلة «العجة»..!

‏من حين لآخر تطرح بعض القضايا الفردية للعامة فيتلقفها بعضهم بعاطفته لا بعقله ليعلن حينها كابتن الدرعمة عن موعد إقلاع رحلة «الطيرة بالعجة» فيتوافد عليها الركاب «المدرعمين» من كل حدب وصوب لنيل إعجاب وتصفيق الركاب المرافقين لهم في نفس الطائرة ، فتبدأ مراسم الحفلة الصاخبة ليدلو كل منهم بدلوه ويهاجم عوينتقد ويحرض دون أن يكلف نفسه عناء البحث عن مصدر ...

أكمل القراءة »

أن تعشق شجرة زيتون..!

فلسطين مرة أخرى..! أنت تعرف أن الأمور ليست كما تبدو، ولكنك أنت الذي تحدّد كيف تبدو، بناء على زاوية نظرك للأمور! حسناً! حين أسمع هذه العبارة المملة من أحد الموصومين بإعطاء الدورات الإدارية، التي تعقد غالباً لأسباب مجهولة في فصل الصيف، وغالباً لأسباب مجهولة في كوالالمبور وشرم الشيخ وإسطنبول، فأنت تتسلى عن سماعها بقراءة آخر البذاءات التي يزخر بها «واتس ...

أكمل القراءة »

توفير الجهد والمال هما المعيار

لا نختلف على أهمية إقامة معرض لإبراز إنجازات الدوائر الحكومية، وعرض خدماتها الذكية، والمتطورة جداً، على الجمهور والمتعاملين، ولا خلاف على المستوى الراقي والمتقدم الذي وصلت إليه معظم دوائرنا المحلية، ولا توجد خلافات «شخصية» حول الموقف من معرض الإنجازات الحكومية، الذي اختتم أعماله، أمس، هي وجهات نظر مختلفة حول تقديم الأفضل، لما فيه المصلحة العامة، لذا فمن الطبيعي جداً الاستماع ...

أكمل القراءة »

«قروب» العائلة

حدثني (ك.ك.ك) عن تجربة دخوله عالم الإنترنت والهواتف الذكية كحال سائر البشر من حوله، وعن يوم سعده ذلك اليوم الذي دخل فيه إلى «قروب العائلة» بدعوة من الشقيق الأكبر، ضم هذا «القروب» الأبوين وأبناءهما وأحفادهما، هذا التجمع كان بمثابة المنزل الافتراضي الكبير الذي يجتمع فيه أفراد الأسرة الواحدة، بعد أن فرقتهم الدنيا ومشاغلها، غير أن الفرحة لم تدم كثيراً، أحس ...

أكمل القراءة »

اجتماع عائلي

في بعض الأحيان، الندرة تجمع، والكثرة تفرّق.. في زمن فائت، كانت العائلة تسكن في غرفة واحدة، تجلس على مائدة واحدة، تشاهد تلفزيوناً واحداً، لتتابع مسلسل السهرة الواحد، تطلق ضحكة واحدة، كما في البيت هاتف واحد، تعرف المتصل وماذا يريد ومن يريد، كانت الملامح مكشوفة للجميع، وصفحات الوجوه مقروءة بفواصلها ونقاطها بفقرات الفرح وهوامش الحزن.. كانت القلوب قريبة ومتراصة مثل قلادة ...

أكمل القراءة »