الخميس , 13 ديسمبر 2018
رئيس التحرير: عيسى علي بورسلي
أسسها المرحوم: بدر المساعيد
في سنة 2012
الرئيسية » كتاب الرأي العام » مسلمين ولكن !

مسلمين ولكن !

حينما فضلنا الله على العالمين بديننا الحنيف وجعلنا خير أمة فقال عز وجل في كتابه الكريم { كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْراً لَّهُم مِّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ {110} ال عمران.
إلا أن مجتمعنا الإسلامي والخليجي بالأخص لم يفقهوا في ذلك شيئا، فما ان تخرج ظاهرة الا ويعملون بها دون ادنى علم بخوافيها وماهي اسرارها، وما ان تحتفل ديانةً بعيدً لها الا والشعوب الاسلامية تعمل بها ويكونوا في الصدارة في فعل ذلك!
أصبحت اعياد اليهود والبوذيين والنصارى من الرُقي والترف والتطور ان نواكبها في كل حين! وعلى جهل منهم لايدركون ما هدفها او ماذا تعني بدينهم! ولو كانوا يملكون من العقل ذرة لكانوا مخالفين لهم، اصبح المسلمين عرضةً للمجازفة في تغيير معتقداتهم ومذاهبهم ومنها إحتفالية عيد رأس السنة (الكرسمس) و إحتفالية هالويين وغيرها والتي لاتمت للمسلمين والعرب بأي صلة.
هل شاهدنا يهودي او نصراني يحتفل بعيد الفطر او عيد الاضحى ويضحي ويشارك المسلمين فرحتهم !!؟
اولاً؛ الإجابة (لا) لأن اليهود يهود والنصارى نصارى والجميع يدرك مايفعله، لكن المسلمين ماذا عنهم ؟ ثانياً؛ الهالووين او هالويين وعيد القدّيسين هو احتفال يقام في ليلة ٣١ أكتوبر تشرين الاول من كل عام، ويعد هذا اليوم يوم احتفال وبشكل خاص في الولايات المتحدة كندا ايرلاندا وبريطانيا وأجزاء أخرى من العالم .
عيد الهالوين احتفالا عالميا تغلق الدوائر الرسمية في الدول الغربية وغيرها أبوابها للاحتفال به، وتشمل الأنشطة المرافقة لعيد الهالوين الخدع، وارتداء الملابس الغريبة والأقنعة، وتروى القصص عن جولات الأشباح في الليل، ويحتفل الأمريكيون من مختلف الثقافات والأديان بالهالووين، ويقوم العامة فيه بتزيين البيوت والشوارع باليقطين المزخرف والمضاء والألعاب المرعبة والساخرة.
ويتنكر الجميع من كبار وصغار لكي لا تعرفهم الأرواح الشريرة حيث تقول الأسطورة بأن كل الأرواح تعود في هذه الليلة من البرزخ إلى الأرض وتسود وتموج حتى الصباح التالي، ويتنقل الأطفال من بيت لآخر وبحوزتهم أكياس وسلال لتمتلئ بالشوكلاتة والحلوى في طقس يعرف باسم خدعة ام حلوى، ومن لا يعطي الأولاد المتنكرين الشكولاتة وحلوى الكراميل “تغضب منه الأرواح الشريرة”.
حرَّم الإسلام التشبه بغير المسلمين في طقوسهم الدينية، وتعتبر مشاركة المسلمين في مثل هذه الاحتفالات مظهراً من مظاهر ضعف الإيمان، وقد حذرنا رسول الله صلّ الله عليه وسلم من التشبه بغير المسلمين في أمور الاعتقاد بقوله ” من تشبه بقوم فهو منهم “. أما مسألة الأرواح الشريرة وإيذائها للناس فنحن كمسلمين لا نعتقد فيما يعتقدون فيه من عودة الأرواح الشريرة من البشر وإيذائها للناس، وهذا يتطلب منا توضيحا في شأن الروح، يقول الله تعالى؛ ( ويسألونك عن الروح قل الروح من أمر ربي وما أوتيتم من العلم إلا قليلاً ) الإسراء: 85.
وإذا كانوا يقصدون بالأرواح الشريرة الشياطين والجن فإن ضرر الشياطين والجن كثير على من يركن إليهم، وأما إذا اتقّى الإنسان ربه وعمل في طاعته، واستعاذ بالله من شياطين الإنس والجن فإن الله يحفظه ويقيه شرورهم قال تعالى ( إِنَّهُ لَيْسَ لَهُ سُلْطَانٌ عَلَى الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (٩٩) إِنَّمَا سُلْطَانُهُ عَلَى الَّذِينَ يَتَوَلَّوْنَهُ وَالَّذِينَ هُمْ بِهِ مُشْرِكُونَ ) (١٠٠) النحل.
اما آن للمسلمين والعرب ان يفيقوا ويعلمون مالهم وماعليهم !
سماح المحمد

8 تعليقات

  1. الحقيقة المره ان العرب اصبحوا مكبلين بعادات الغير والتي لاصله لها بالاسلام والمسلمين

  2. كلام جميل من فكر رائع
    ادامك الباري نبراس علم وهدى

  3. مقال رائع ويشاد به بالتأكيد

  4. قلم رائع وموضوع حساس يحتاج منا كمجتمعات مسلمه ألى دراسته باستفاضه لتعلقه بعقيدتنا وشرعنا
    وفقك الله وأنار دربك على الخير دائما

  5. داليا سعد القريش

    مشاءالله ، كلامك درر
    مقال يجنن
    ونتمني انك تكملين 💕

  6. كلام اكثر من راءع و كم نحتاج من فتره إلى اخرى الى من ينبهنا من الغفله و البهرجه لاننا بطبيعتنا ننجذب مع الأسف إلى كل شي جديد و غريب ونقلده
    الى الامام و استمري يا سماح

  7. أ/ ضحـــى القريش

    بوح راقي جدا
    إبداع وتميز بلا حدود
    ….
    كالعاده مبدعه ومتميزه وصاحبة قلم
    نير …
    دمتي بتألق ..

  8. زايد السويدي

    مجتمعنا في أمس الحاجة للعودة إلى مكارم القيم وهدي النبي المصطفى ..

    أبدعتي كعادتك ،،،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

قضية وإثارة.. ثم فوضى

لكل زمن قضية ولكل ثورة فوضى الا قضية التحرش فهي ثورة منذ ان خلق آدم ...