السبت , 20 يوليو 2019
رئيس التحرير: عيسى علي بورسلي
أسسها المرحوم: بدر المساعيد
في سنة 2012
الرئيسية » أهم الأخبار » فقدان النصاب يلغي اجتماع «التشريعية البرلمانية»

فقدان النصاب يلغي اجتماع «التشريعية البرلمانية»

«صورة أرشيفية»

حال فقدان النصاب اليوم دون عقد اجتماع لجنة الشؤون التشريعية البرلمانية، الذي كان مقررا لمناقشة طلب النيابة العامة رفع الحصانة النيابيبة عن النائب عبدالحميد دشتي.
ومن جانبه قال النائب عبد الحميد دشتي: «اوجه رسالتي إلى وزير التجارة والصناعة أنس الصالح .. يا معالي الوزير اسمعها مني بشكل مباشر .. نسمع أن هناك نيه بالتعاقد على كمية من الحديد توردها شركة التموين ونحذر بالمضي في هذا العقد»، معلنا أنه سيستجوب وزير التجارة لو تم توقيع هذا العقد.
وفي سياق أخر، فتح النائب عبدالحميد دشتي مجددا ملف جسر جابر متسائلا عن تراخيص جديدة منحت للشركة المنفذة، موجها حديثه لوزير المواصلات وزير البلدية عيسى الكندري مستفسرا عما إذا كانت هناك أية تراخيص قد منحت للمقاول (شركة هيونداي) المنفذ لمشروع جسر جابر لغرض التشوينات أو إقامة خلاطات مركزية.
كما استفسر دشتي عما تم إتخاذه من إجراءات بشأن المخالفات إن وجدت، وتفاصيل مبالغ الغرامات المطبقة على المقاول بشأن كل مخالفة على حده؟ وإجمالي المخالفات مجتمعة؟.
من ناحية أخرى، عقدت لجنة التحقيق في تجاوزات هيئة الزراعة اجتماعا اليوم ناقشت فيه الجزء الاول من مسودة التقرير النهائي الخاص بالتحقيق في الحيازات الزراعية.
من جانبه قال عضو اللجنة النائب عبدالله المعيوف إنه تم وضع بعض الملاحظات والمخالفات التي لم تصل لجنة التحقيق البرلمانية، مشيرا إلى أن اللجنة ستجتمع بصورة يومية حتى الانتهاء من هذا التقرير ورفعه إلى مجلس الأمة في الجلسة المقبلة.
من جانبها عقدت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البرلمانية اجتماعا اليوم الأحد، ناقشت خلاله الاقتراح بقانون المقدم من النائب كامل العوضي بشأن انشاء شركة لاستقدام العمالة المنزلية، وقررت اللجنة تأجيل انجاز تقريرها بشأنه لحين وصول الردود من الجهات المعنية التي حضرت الاجتماع.
وقال رئيس اللجنة النائب فيصل الشايع للصحفيين في مجلس الأمة اليوم عقب اجتماع ان المؤسسة العامة للتامينات الاجتماعية ابدت موافقاتها من حيث المبدأ المشاركة في انشاء الشركة، الا انها بينت ان قرار مثل ذلك يخضع اولا الى اللجنة المعنية بنظر الجدوى الاقتصادية من المشروع، كما الحال مع جميع المشاريع التي تشارك بها المؤسسة، مشيرا الى ان وزارة التجارة والصناعة ابلغت اللجنة بانه لا حاجة لانشاء الشركة بقانون، فبالامكان انشائها بقرار، شريطة موافقة وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل.
بدوره قال النائب كامل العوضي عقب اجتماع اللجنة المالية إن الشارع الكويتي يتابع موضوع إنشاء شركة لاستقدام العمالة المنزلية.
وذكر العوضي أنه ابلغ رئيس الوزراء ووزيري الدفاع والداخلية أهمية هذه الشركة، مشيرا إلى انه سيخاطب الحرس الوطني نظرا لأن هذه الجهات تمتلك جمعيات وسيعرض عليها الفكرة بالمشاركة في الشركة.
وبين العوضي أن الشركة ستكون مغلقة نظرا لان وجودها كشركة مساهمة في الاخير ستكون مملوكة لمجموعة تجار يستحوذون عليها، مشيرا إلى أن الشركة ستكون للجمعيات التعاونية حيث تملك فيها نصيب الأسد على أن تفتح لها فروع في الجمعيات ويملكها الشعب كله.
فيما انتهت لجنة المرافق العامة البرلمانية من تعديلات قانون هيئة الاتصالات، تمهيدا لرفع تقريرها النهائي إلى المجلس.
الجدير بالذكر ان التعديلات تمت بالتوافق مع الحكومة، بعد عدة اجتماعات حضرها وزير المواصلات عيسى الكندري وفريق هيئة الاتصالات برئاسة سالم الأذينة.
ومن جانب أخر بحثت اللجنة الاسكانية البرلمانية في اجتماعها اليوم مع وزير الاشغال العامة ووزير الكهرباء والماء احمد الجسار ووزير الدولة لشؤون الاسكان ياسر ابل خطط عمل الوزارتين في شأن انشاء المحطات الكهربائية في المدن الاسكانية الجديدة.
وقال رئيس اللجنة النائب راكان النصف في تصريح صحافي عقب الاجتماع ان اللجنة حرصت على الاجتماع مع الوزيرين لمتابعة الخطط الاسكانية ومشاريع المحطات الكهربائية للتأكد من سير الخطط بالتوازي فضلا عن التأكيد على تواريخ التوزيعات الاسكانية على المخطط وعلى ارض الواقع.
واضاف ان وزارة الكهرباء اكدت للجنة ان العمل على المحطات الكهربائية يسير حسب خطة الوزارة وماهو مرسوم له حيث “تأكدنا ان لا عوائق امام الوزارة لاتمام عملها”.
وذكر ان اللجنة ستواصل عملها خلال الاجازة الصيفية حرصا على سير الاعمال المتفق عليها ومتابعتها مبينا ان عمل اللجنة غير مرتبط بدور الانعقاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

«الميزانيات»: مصروفات الإذاعة والتلفزيون 102 مليون دينار.. والإيرادات 1 % فقط

قال رئيس لجنة الميزانيات والحساب الختامي عدنان عبدالصمد أن اللجنة اجتمعت بحضور وزير الإعلام ووزير ...