الجمعة , 3 أبريل 2020
رئيس التحرير: عيسى علي بورسلي
أسسها المرحوم: بدر المساعيد
في سنة 2012
الرئيسية » صحة » 9 عادات صحية تساعدك على حرق الدهون من الجسم

9 عادات صحية تساعدك على حرق الدهون من الجسم

صورة تعبيرية

كشفت نتائج دراسة حديثة عن 9 عادات صحية يومية تعمل على تسهيل عملية حرق الدهون في الجسم، وتسريع عملية الأيض، وهي:
1-شرب القهوة صباحاً:
الكافيين الموجود في القهوة أو الشاي الأخضر يحفز بشكل طبيعي الجهاز العصبي لديكم، ففنجان قهوتكم اليومي يمكنه أن يعزز الأيض من 5 إلى 8%، مع الحرص على تناول فنجان واحد في اليوم.
2-تناول الحبوب الكاملة على الفطور:
تجاوز وجبة الفطور خطآ كبير فهذا يتسبب بتأخير عملية الأيض، فتزويد جسمكم بالطعام خلال الساعة الأولى بعد الاستيقاظ تساعد على استهلاك الطاقة وتسريع عملية الأيض طوال اليوم، والخيار الصحيح للوجبة التي تدعم هذا الهدف هو الحبوب الكاملة بما تحمله من ألياف غذائية وكاربوهيدات، وينصح جميع خبراء التغذية بتناول الكاربوهيدرات خلال فترة الصباح إذا كان المطلوب هو خسارة الوزن.
3-شرب كميات كبيرة من المياه:
أكدت الدارسات أن الأشخاص الذين يشربون من 8- 12 كوب من الماء يومياً يحرقون الدهون أكثر من الذين يكتفون بأربعة.
4-ممارسة الرياضة المكثفة:
إن أي نوع من أنواع التمارين يزيد من عملية الأيض وحرق الدهون، لكن لتحفيز عملية الحرق أكثر يجب اللجوء إلى التمارين المكثفة والمركزة كرياضة التاباتا التي تساعد على حرق 13.5 كالوري في الدقيقة، ومع القيام ببعض تمارين الكارديو الإضافية تصل إلى حد ممتاز من حرق الدهون.
5-تناول البروتين:
وفقاً للدراسات العلمية فإن تناول كمية مدروسة من البروتين يمكنها أن ترفع من عملية الهضم والاستقلاب والأيض وهذا يعني حرق المزيد من السعرات الحرارية.
6-المشي:
ووفقاً للأبحاث فإن الجلوس لساعة أو أكثر يبطئ عملية حرق الدهون ويقللها في الجسم بنسبة 90%، لذلك حافظ على تنشيط عملية الأيض لديك واترك كرسيك وقم بنزهة مشي سريع قبل أو بعد وجبة الغداء.
7-استخدام التوابل في الطعام:
إن اختيار البهارات المناسبة وإضافتها إلى وجبة العشاء يمكنها رفع عملية الأيض، فالصلصات المبهرة التي تحتوي على الفلف الحار تفيد عملية الأيض ولغير محبي هذه الأنواع من البهارات يمكنكم استبدالها بالزنجبيل والكركم والقرفة التي من شأنها أيضاً أن تساعد في حرق الدهون.
8-الإسترخاء:
إذا كان العقل مشوش والفكر متوتر لن يساعد الجسم في تلبية احتياجاته، فالتوتر عملياً يبطئ الأيض، فعندما يكون جسم الانسان تحت تأثير ضغط وتوتر هذا يخل بتوازن وظائفه الطبيعية مما يقلل من قابليته على حرق الدهون، لذلك من المفيد الحرص على تهدئة الجسم واسترخائه عن طريق حمام دافئ أو ممارسة اليوغا أو أي نوع من تمارين الاسترخاء يومياً.
9-النوم لوقت كافي:
المدة المثالية ليكون الجسم قد أخذ كفايته من النوم هي 7 إلى 8 ساعات نوم كل ليلة، لذلك يجب الحرص على النوم الهادئ والكافي فقد ربطت الأبحاث بين النوم الجيد والوزن، فقلة النوم تساعد في اكتساب مزيد من الكيلوغرامات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

فحص دم يتنبأ بالنوبة القلبية قبل 7 سنوات من حدوثها

توصل علماء وباحثون في مجال الطب بجامعة زيوريخ في سويسرا إلى فحص دم بسيط يُكلف ...