الإثنين , 12 نوفمبر 2018
رئيس التحرير: عيسى علي بورسلي
أسسها المرحوم: بدر المساعيد
في سنة 2012
الرئيسية » كتاب الرأي العام » قضية وإثارة.. ثم فوضى

قضية وإثارة.. ثم فوضى

لكل زمن قضية ولكل ثورة فوضى الا قضية التحرش فهي ثورة منذ ان خلق آدم وخلقت حواء ومنذ عصر الصحابة والرسل وأول من تحرش بالنساء في عصر النبوة رجلان يهوديان في سوق بني قينقاع حين كشفا سوءة امرأة عربية!!
الموضوع ليس بالسهل تصوره وليس بالبساطة تدبره، الإ أن هناك طرف له أسبابه في تلك القضية ولا زال المجتمع يتهم ويشجب طرفا واحدا، وهي تلك الكائن اللاإرادتها التسبب في ذات نفسها وتشويه صورتها أمام نفسها و البشر، فهلاّ أنصفنا احد الأطراف ونتفهم من المخطئ ومن المسيئ لفطرة البشر؟!
#التحرش_بفتاة_في_الطائف
#التحرش_بفتاتين_في_جدة
#التحرش_بفتاة_في_اي_بقعة_على_وجه_الأرض!
خلق الرجل للمرأة والمرأة للرجل إلا أن هناك امرا يحدث بعيداً عن طبيعة البشر وهو التحرش والتعدي على حقوق الغير وبشكل استفزازي ومسئ لحياء الانثى ورجولة الذكر، فإلى متى والى اين سيستمر موضوع التحرش وارتباطه بوجود الانثى بالاماكن العامة والخاصة وحتى في قضاء الحاجة ؟!!
اخي الرجل ان كنت …… لاتقدر التحكم برغباتك فليس ذلك بذنب النساء وليس إلزاماً عليهن لبس الكفن الأسود بسبب عجزك كونك إنسان ليس لديك القدرة الجامحة في تقييد نفسك أمام تلك الفتن، اذا كانت أجساد النساء تزعجك فذلك لايعني طمس أجسادهن تحت التراب وخلف الأسوار ومن المفترض ان تكون انت من يقطن خلف الاسوار لكي لا تؤذي بشراً من حقها ان تعيش، ومن يجعل ذنب ذلك المتحرش على الانثى لأنها أغرته بلباسها فذلك مثل من يجعل الذنب على كأس الماء في نهار رمضان لأنه أفطر، فالتحرش أصبح ظاهرة مزعجة لضخامتها وضخامة تبريرها ، وضعف القانون والتبرير للتحرش عزز من التوحش الذكوري، فليس هناك عقوبة صارمة: في تحرش وليس هناك عقوبة صارمة: في اختطاف
وليس هناك عقوبة صارمة: في ابتزاز وخراب بيوت والقادم لا يُحتمل!!
من يضع اللوم فقط على الفتاة لانها كانت متبرجة او غير محتشمه، فهو كمن يدعو الى انتهاك شرفها بل كمن يفتي بجواز ذلك، يقول توفيق الصايغ: ليست ( فاسقة او فاجرة او عاهرة ) لمجرد انها متبرجة، نعم هي معصية لا علاقة لها بعفتها وطهرها، وليس كل من أتى معصية يصبح مهدر الحق مُستباح العرض!!
هناك مجتمعات تمتلك نسبة ضئيلة للتحرش او لا يكاد تشاهد تلك الظاهرة فيها الا أن في مجتمعات الفضيلة، فمن المستحيل أن تترك الأنثى لوحدها من دون ان تخاف عليها من «كلاب الشوارع» !
و الغريب في الأمر أن ( ناقصة العقل ) دائماً هي المطالبة بالحشمة حتى لا تُثير شهوة ( كامل العقل ) ! حريتك تنتهي اذا وصلت لحرية الآخرين وليس لديك الصلاحية في فرض السبب والمسبب، إنما وببساطة شديدة بدلً من ان تمانعوا من خروج الأنثى وهي محتشمة ومتلحفة بالسواد خشية التحرش.. ربوا أبنائكم على عدم التحرش بالنساء كالحيوانات.
من الواضح وللأسف الشديد عدم السيطرة على قضايا المرأة في المجتمع العربي والخليجي و في السعودية على وجه الخصوص، فقانون مكافحة التحرش لا يتعلق بدين أو مذهب أو دولة او ذريعة لأمور أخرى مثل الاختلاط والخروج بزينة او خروجها لوحدها! نتكلم هنا عن آداب عامة، تربية، سلوك، نظام!!
سماح المحمد

2 تعليقان

  1. ??❤️❤️❤️❤️

  2. كلام في الصميم تسلم اناملك كاتبتنا الجميلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

أرواحنا تطرق أبواب السماء

بمناجاة وابتهال تتضرع الأرواح لرب السماوات عند ذي ضعف وابتلاء، تطرق أبواب السماء بإلحاحٍ لذلك ...