الجمعة , 28 فبراير 2020
رئيس التحرير: عيسى علي بورسلي
أسسها المرحوم: بدر المساعيد
في سنة 2012
الرئيسية » صحة » «العلاج الكيميائي» يؤثر على حياة المرضى في نهاية العمر

«العلاج الكيميائي» يؤثر على حياة المرضى في نهاية العمر

صورة أرشيفية

كشفت دراسة طبية أن العلاج الكيميائي في آخر العمر لا يحمل أي منفعة، بل يضر بنوعية حياة الأشخاص المصابين بالسرطان ممن لا يزالون قادرين على القيام بنشاطات حياتية يومية.
وأظهرت الدراسة أن العلاج الكيميائي لم يساهم في تحسين نوعية الحياة مع دنو الموت، بالنسبة للمرضى ذوي القدرة المحدودة أو المعدومة على التحرك وخدمة أنفسهم. إلا أنها أشارت إلى أن العلاج الكيميائي كان له أثر سلبي على نوعية حياة المرضى الذين لا يزالون قادرين على إنجاز المهام الحياتية اليومية.
وشددت الدراسة على ضرورة إعادة النظر في التوصيات الخاصة باللجوء إلى العلاج الكيميائي، الصادرة عن منظمة “اسكو” في ما يخص المرضى المصابين بسرطان في آخر أيام حياتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

فحص دم يتنبأ بالنوبة القلبية قبل 7 سنوات من حدوثها

توصل علماء وباحثون في مجال الطب بجامعة زيوريخ في سويسرا إلى فحص دم بسيط يُكلف ...