الثلاثاء , 28 مارس 2017
رئيس التحرير: عيسى علي بورسلي
أسسها المرحوم: بدر المساعيد
في سنة 2012
الرئيسية » عربي وعالمي » بالفيديو | أوباما لـ«زوجته» باكياً: جعلت من البيت الأبيض «قبلة» لكل الأمريكيين

بالفيديو | أوباما لـ«زوجته» باكياً: جعلت من البيت الأبيض «قبلة» لكل الأمريكيين


قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما، الذي سيسلم السلطة في 20 يناير الجارى للجمهورى دونالد ترامب، موجها حديثه لزوجته ميشيل: لم تكونى زوجتى بل كنتى صديقتى الحميمة وجعلتي من البيت الأبيض قبلة لجميع الأمريكيين”.

ووجه خلال خطابه الأخير كرئيسًا لأمريكا، الشكر لنائبه جون بايدن قائلاً:” أفضل قرار اتخذته فى حياتى كان اختياري لجو بايدن نائباً للرئيس، كما شكر أولاده وكافة العاملين معه فى الإدارة المنتهيه”.

وعن فترة حكمه، قال: “عملنا على تعزيز عقيدتنا بإشراك الجميع وليس شرائح محددة فقط… تمكنا من تحقيق التأمين الصحي لـ 20 مليون أمريكي”.

ودعا باراك أوباما الأمريكيين لترك النقاشات الافتراضية على الإنترنت والبدء بالعمل من أجل إصلاح النظام السياسي بالنقاش والحوار واللقاءات، قائلاً: نحن نضعف علاقاتنا يبعضنا البعض حينما نصف بعضنا بأنهم أكثر أمريكية من الآخرين”.

وشكر الرئيس الأميركي، باراك أوباما، في خطابه الوداعي في شيكاغو، مساء الثلاثاء، مواطنيه على الدعم الذي قدموه له، مؤكداً أن الولايات المتحدة هي اليوم “أفضل وأقوى” مما كانت عليه عندما اعتلى السلطة قبل 8 أعوام.

وقال أوباما في خطاب إلى الأمة هو الأخير له قبل أن يسلم السلطة الأسبوع المقبل إلى دونالد ترمب، إن التحدي الديمقراطي يعني “إما أن ننهض كلنا أو أن نسقط كلنا”، داعياً الأميركيين إلى الوحدة “أيا تكن اختلافاتنا”، مع إقراره في الوقت نفسه بأن العنصرية لا تزال “عاملاً تقسيمياً” في المجتمع الأميركي.

وشدد الرئيس الرابع والأربعون للولايات المتحدة على الإنجازات التي تحققت خلال ولايتيه المتعاقبتين، معدداً خصوصاً خلق الوظائف وإصلاح نظام التأمين الصحي وتصفية أسامة بن لادن.

وفي شيكاغو، المدينة التي رسم فيها سيرة حياته المهنية وأصبحت معقله السياسي، عدل أوباما في خطابه الوداعي الشعار الذي أطلقه لحملته الانتخابية قبل 8 سنوات من “نعم يمكننا” إلى “نعم فعلنا”.

ولم ينس أوباما في خطابه التطرق إلى التغير المناخي، مؤكداً أن إنكار هذه الحقيقة العلمية هو “خيانة للأجيال المقبلة”.

وقال: “يمكننا ويتعين علينا أن نناقش الطريقة المثلى للتصدي لهذه المشكلة. ولكن الاكتفاء بإنكار المشكلة لا يعني خيانة الأجيال المقبلة فحسب، وإنما أيضاً خيانة جوهر روح الابتكار وإيجاد الحلول العملية للمشاكل، وهي الروح التي أرشدت آباءنا المؤسسين”.

ويودع الرئيس الأميركي المنتهية ولايته الحياة السياسية في الولايات المتحدة بعد ولايتين في البيت الأبيض وفي سن الـ55 عاماً. ورافق أوباما زوجته ميشال، ونائبه جو بايدن، فيما نفدت البطاقات المجانية لحضور هذا الخطاب الأخير منذ أيام.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

اليمن: انشقاقات جديدة في معسكر المخلوع صالح

أعلن قيادي بارز في حزب المخلوع صالح انشقاقه وانضمامه إلى صف الشرعية اليمنية التي يقودها ...