الأحد , 23 سبتمبر 2018
رئيس التحرير: عيسى علي بورسلي
أسسها المرحوم: بدر المساعيد
في سنة 2012
الرئيسية » أهم الأخبار » بالفيديو والصور | اغتيال السفير الروسي في تركيا «انتقاماً لشهداء حلب»

بالفيديو والصور | اغتيال السفير الروسي في تركيا «انتقاماً لشهداء حلب»

أفادت وكالة «سبوتنيك» في خبر عاجل لها عن مقتل السفير الروسي في تركيا بعد إطلاق النار عليه.
وذكرت وسائل اعلام تركية ان السفير الروسي في تركيا تعرض اليوم الاثنين لهجوم مسلح بالرصاص في العاصمة أنقرة.
واوضحت المصادر ان السفير اندريه كاروف اصيب بعد ان قام رجل مسلح بفتح النار عليه بين ما كان يزور معرضا فنيا في العاصمة التركية واضافت انه نقل على الفور الى احد المستشفيات القريبة لتلقي العلاج.
و أفاد شهود عيان ان مهاجم السفير الروسي في تركيا تحدث عن الانتقام لما يجري في حلب .
من جانبها، قالت وزارة الخارجية الأميركية إن الولايات المتحدة تدين الهجوم بسلاح ناري على السفير الروسي لدى أنقرة.
وقال الناطق باسم الخارجية الأميركية جون كيربي في بيان: «ندين عمل العنف هذا أيا كان مصدره.. أفكارنا وصلواتنا معه ومع أسرته».
ونقلت وسائل إعلام أن القاتل هو ضابط بالأمن التركي يحمل إسم ميرت ألتنطاس، يبلغ من العمر 22 عاما وهو من القوات الخاصة بأنقرة.
فيما أكد رئيس بلدية أنقرة أن قاتل السفير هو أحد عناصر الشرطة التركية.
وأعلنت السلطات الروسية رسميا وفاة السفير متأثرا باصابته جراء عملية الاغتيال وقالت في وقت سابق إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عقد اجتماعا طارئا جمعه بكبار القادة الروس للبحث في تداعيات حادثة إطلاق النار على السفير الروسي في انقرة.
واتصل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان هاتفيا بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين ليطلعه على تفاصيل الحادث الذي أسفر عن اغتيال السفير الروسي.
وأكدت وزارة الخارجية التركية انها لن تسمح للحادث الإرهابي بأن «يلقي بظلاله» على العلاقات التركية الروسية.
ومن جانب آخر قال رئيس مجلس الدوما الروسي ان اغتيال السفير الروسي لدى أنقرة لن يفسد العلاقات مع تركيا.
وأشارت الخارجية الروسية غلى انه رغم مقتل السفير الروسي في أنقرة فإن المحادثات «الروسية التركية الإيرانية» بشأن سوريا ستجرى في موسكو غدا.
وحذرت الخارجية الأمريكية رعاياها من التواجد بالقرب من تجمع السفارات في أنقرة.
ونشرت صحيفة شبكة «سي إن إن» التركية بطاقة هوية منفذ الهجوم على السفير الروسي في أنقرة أندريا كارلوف.
وأكدت الصحيفة أن بطاقة الهوية تؤكد أنه ضابط تركي منذ عام 2014 ويبلغ من العمر 22 عاما، ويدعى مولود ألطنطاش.
وذكرت الصحيفة أن الشرطي التركي نفذ الهجوم بدافع الثأر لضحايا حلب، وأطلق من 15 إلى 20 طلقة نارية.
وظن الحاضرون في المعرض أنه الحارس الشخصي للسفير الروسي لأنه كان يرتدي ملابسا أنيقة.
وأكدت صحيفة حرييت التركية أن القاتل استغل غياب الحارس الشخصي للسفير عن المؤتمر لأنه لا يرافق السفير في المناسبات العامة.

c0drumuuqaaazhw

c0dttpjvqaaodhf

c0dxbozxeaauwao

c0dbfggwiaaxqog

c0dbfbbuaaalzwa

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

«الأشغال»: انتهينا من مبنى «شوون القصر» في مارس 2015.. والجهة المستفيدة لم تتسلمه حتى اليوم

قام وكيل وزارة الأشغال المساعد لقطاع المشاريع الإنشائية المهندس غالب صفوق بزيارة ميدانية لبعض مشاريع ...