الأحد , 23 سبتمبر 2018
رئيس التحرير: عيسى علي بورسلي
أسسها المرحوم: بدر المساعيد
في سنة 2012
الرئيسية » إقتصاد » أمين «أوبك»: دور قيادي تؤديه الكويت والسعودية للحفاظ على استقرار أسعار النفط

أمين «أوبك»: دور قيادي تؤديه الكويت والسعودية للحفاظ على استقرار أسعار النفط

الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) محمد باركيندو

أشاد الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) محمد باركيندو بالدور “القيادي والبناء” الذي تؤديه الكويت والسعودية داخل المنظمة لحماية مصالح الدول الاعضاء فيها واستقرار اسعار النفط في الاسواق العالمية.

وأعرب باركيندو في تصريح لوكالة الانباء الكويتية اليوم السبت قبيل الاجتماع الوزاري المشترك بين دول (اوبك) والدول المنتجة الرئيسية خارجها، عن قناعته بمواصلة البلدين العربيين هذا الدور مستقبلا بما يصون مصالح المنتجين والمستهلكين ودول (اوبك) وباقي المنتجين ويمنع التذبذب في الأسعار ويدعم النمو الاقتصادي العالمي.

ووصف الاجتماع الذي يعقد اليوم بهدف تطبيق اتفاق فيينا الأخير الخاص بخفض معدلات انتاج النفط ب”التاريخي” معربا عن تفاؤله بالاجتماع الذي “نتوقع ان يكون ناجحا جدا وتلبي نتائجه مصالح المنتجين والمستهلكين على حد سواء إضافة الى صناعة النفط والاقتصاد العالمي”.

وذكر ان 11 دولة من خارج اوبك ستشارك في هذا الاجتماع المهم متوقعا ان يسفر الاجتماع عن التوقيع على اعلان فيينا بين منتجي النفط اعتمادا على قرار اوبك الذي اتخذ في 30 نوفمبر الماضي في فيينا والقاضي بتطوير آلية للتعاون بين اوبك وباقي المنتجين.

وتوقع باركيندو ان تنضم بعض الدول المنتجة للنفط الى اللجنة الوزارية الخاصة بمراقبة سوق النفط المنبثقة عن اوبك والتي تترأسها الكويت وتضم في عضويتها الجزائر وفنزويلا بهدف مراقبة تنفيذ ما تم الاتفاق عليه خلال الاجتماع الوزاري الأخير لمنظمة اوبك وضمان اكبر التزام ممكن بالحصص الإنتاجية المخفضة.

وأعرب عن امتنانه الكبير للدور الذي اضطلع به وزراء نفط اوبك قبل اجتماع الجزائر وبعده من ناحية اجراء الاتصالات المكثفة داخل المنظمة وخارجها وتوحيد الجهود من اجل تحقيق التوازن في الأسعار واستقرار السوق العالمية.

وذكر ان هذه الجهود المشتركة ساهمت بشكل كبير في التوصل الى اتفاق خفض إنتاج اوبك بمقدار 2ر1 مليون برميل يوميا إضافة الى ما تعهد به المنتجون الاخرون بمقدار 600 ألف برميل يوميا.

وكانت الدول الأعضاء في (أوبك) توصلت في ختام اجتماعها الوزاري في فيينا في 30 نوفمبر الماضي الى اتفاق يقضي بخفض سقف الانتاج بمقدار 2ر1 مليون برميل يوميا اعتبارا من مطلع العام المقبل كما تلقت المنظمة تعهدات من منتجين من خارجها تقضي بخفض انتاجهم بواقع 600 ألف برميل يوميا.

وسيكون سقف انتاج المنظمة وفق الخفض الجديد عند معدل 5ر32 مليون برميل يوميا بهدف دعم الاسعار التي تراجعت بسبب وجود كميات كبيرة من الخام في السوق العالمية النفطية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

الليرة التركية تهوي أمام الدولار إلى مستوى قياسي جديد

هبطت الليرة التركية 2.5% أمام الدولار اليوم الأربعاء، إذ أدت أجواء القلق بين المستثمرين حول ...